خبراء: تهديدات لندن لموسكو ستبقى مجرد كلمات

قلل رجال أعمال ومستثمرون في لندن من شأن الإجراءات التي هددت المملكة المتحدة بتنفيذها ضد روسيا في حال تعرض مواطنيها “للخطر”، ورجحوا أن تبقى التهديدات مجرد كلمات.

وشملت الإجراءات تجميد حسابات وأصول تعود لرجال أعمال روس، إضافة لحسابات تعود للحكومة الروسية.

وقال رجال الأعمال والمستثمرون لوكالة “نوفوستي” الروسية إن السلطات البريطانية وهيئات إنفاذ القانون ستجد صعوبة في إثبات أنه من هذه الحسابات يتم تمويل أنشطة تشكل تهديدا لمواطني المملكة المتحدة.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد هددت على خلفية “قضية سكريبال” بتجميد حسابات للحكومة الروسية في حال وجود أدلة تظهر تعرض حياة وممتلكات المواطنين البريطانيين للخطر.

كذلك لم يستبعد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون حجز أصول أثرياء روس لهم ارتباطات على حد تعبيره بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

المصدر: “نوفوستي”