زين العابدين يدين استغلال أحداث سيدى بوزيد سياسيا

أكد الرئيس التونسى زين العابدين بن على أمس، الثلاثاء، أنه "يتفهم" الحوادث التى شهدتها منطقة سيدى بوزيد، لكنه رأى أنها اتخذت "أبعادا مبالغاً فيها" بسبب "استغلالها سياسيا" من قبل أطراف لم يسمهم بعد أكثر من أسبوع على الاشتباكات التى جرت فى 19 ديسمبر فى مدينة سيدى بوزيد الواقعة على بعد 265 كلم عن العاصمة تونس فى وسط غرب البلاد.واندلعت الصدامات بعد إحراق شاب تونسى يعمل بائعاً متجولاً، نفسه احتجاجاً على منعه من إيصال شكواه إلى المسئولين فى البلدية إثر مصادرة البضاعة التى كانت فى حوزته لعدم امتلاكه التراخيص اللازمة. واتسعت دائرة التظاهرات لتشمل مدناً مجاورة.وأدت المواجهات بين المتظاهرين والقوى الأمنية إلى سقوط قتيل وجريحين وأضرار مادية جسيمة، بحسب وزارة الداخلية التونسية.