إسرائيل تنفى تعرضها لضغوط أمريكية لاستئناف المفاوضات

نفت إسرائيل اليوم تعرضها لأى ضغوط أمريكية لتهيئة الأجواء التى تسمح باستئناف مفاوضات السلام مع الجانب الفلسطينى.ونقل راديو "سوا" الأمريكى اليوم الجمعة عن المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية قوله "إن الولايات المتحدة لا تمارس ضغوطا على إسرائيل فى هذا الصدد، معربا فى الوقت نفسه عن أمله فى استئناف المفاوضات المباشرة مع الفلسطينين".كانت وسائل الإعلام الإسرائيلية قد نشرت اليوم تقارير نقلا عن دبلوماسيين غربيين تفيد بأن الولايات المتحدة تمارس ضغوطا على الجانب الإسرائيلى من أجل العودة إلى المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين بعد تجميد البناء فى المستوطنات. يذكر أن عوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلى، قد أكد فى وقت سابق اليوم وجود اتصالات سرية بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية لتذليل العقبات أمام استئناف المفاوضات المباشرة.