السجن15 عامًا لـ32 لبنانيًا وفلسطينى بتهمة التعامل مع إسرائيل

حكمت محكمة عسكرية لبنانية أمس الأربعاء على 31 لبنانيًا وفلسطينى واحد غيابيا بالسجن 15 عامًا بعد إدانتهم بالتعامل مع إسرائيل وحيازة الجنسية الإسرائيلية.وقال مصدر قضائى إن المدانين، وبينهم نحو عشر نساء، غادروا لبنان إلى إسرائيل فى العام 2000، وهى السنة التى انسحبت فيها إسرائيل من لبنان بعد احتلال دام 22 عامًا.وسجن العديد من أفراد الميليشيا الموالية لإسرائيل إثر عودتهم إلى لبنان بعد إدانتهم "بالتعامل مع العدو"، لكنهم استفادوا من ظروف تخفيفية ولم يمضوا سوى سنة أو سنتين فى السجن.وتنفذ السلطات اللبنانية منذ أبريل 2009 حملة ضد شبكات تجسس إسرائيلية تم خلالها توقيف أكثر من مائة شخص بينهم ضباط وعناصر من الشرطة والجيش.ويواجه المتعاملون مع إسرائيل فى حال إدانتهم عقوبة السجن المؤبد مع الأشغال الشاقة. وإذا رأى القاضى أن هذا التعاون تسبب بالقتل، فبإمكانه أن يطلب إنزال عقوبة الإعدام.