تقرير إسرائيلى يزعم امتلاك حزب الله وحماس أسلحة غير موجودة بأوروبا

ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن رئيس هيئة مكافحة الإرهاب فى إسرائيل العميد، نيتسان نورييل، أوضح بأن حزب الله يمتلك أسلحة لا يوجد مثلها فى أوروبا، وكذلك حركة حماس، زاعما أن حزب الله يمتلك طائرات بدون طيار وصواريخ مداها أكثر من 300 كم، وكذلك الحال بالنسبة لحماس فى غزة.وزعم نورييل خلال المحاضرة التى ألقاها ضمن المؤتمر السنوى لمكافحة الإرهاب المُنعقِد حاليا فى مدينة "هرتسيليا": "هناك علاقة متينة بين منظمات الإرهاب العالمية وما يحدث من إرهاب فى إسرائيل، وما زالت المنظمات الإرهابية تتسلح بدعم ومساعدة دول من أمثال سوريا، واليوم أصبحت المنظمات الإرهابية تمتلك قدرات دول".وأضاف المسئول الإسرائيلى زاعما "الحديث لا يدور اليوم عن 3 أشخاص فى مجموعة يحاولون تصنيع عبوة ناسفة، فقد أصبح الوضع مغايرا للماضى، وإن أردنا محاربة الإرهاب فهذا يتطلب إرادة دولية عالمية لمحاربة الدولة التى تمول وتدعم المنظمات الإرهابية".واستطرد رئيس هيئة مكافحة الإرهاب مزاعمه قائلا: "على سبيل المثال هناك جهات حكومية فى سوريا توفر لحزب الله ولحماس صواريخ، وهذه الجهة تعمل جاهدة لتوفير ودعم الصواريخ لهذه المنظمات، ولهذا فعلينا توجيه رسالة واضحة لسوريا مفادها أنه فى المرة القادمة عندما تنقل الصواريخ سيكون الرد بتدمير هذه الجهة الحكومية".وأضاف نورييل فى محاضرته على أن الإرهاب سيبقى للأبد، حيث لا يمكن القضاء عليه بنسبة نجاح 100%، مبينا أن الهدف هو خفض نسبة العمليات "الإرهابية" لمعدل يمكن التعايش معه، على حد زعمه، قائلا: "لهذا على المجتمع الدولى اتخاذ قرارات حاسمة لمعاقبة كل الدول الداعمة للإرهاب بشكل يومى وجدى".وعن الإرهاب الدولى بعد أحداث 11 سبتمبر، قال نورييل: "إن المنظمات الإرهابية العالمية بخير وبمقدورها القيام بعملية كبيرة كالتى شهدتها الولايات المتحدة، وذلك بإخراج 100 انتحارى فى آن واحد لإيقاع آلاف الضحايا"ن مضيفا "بإمكان المنظمات الإرهابية العالمية تنفيذ عمليات فى أى مكان من العالم، لأن وضعهم الآن جيد ومقدراتهم عالية ولديهم العشرات بل المئات من المتطوعين الانتحاريين".