المصائب لا تأتي فرادى

برلين/ أثبتت شابة ألمانية صحة مقولة المصائب لا تأتي فرادى، بعد أن فرغ خزان الوقود في سيارتها في نفس وقت فراغ شحن بطارية الهاتف، علاوة على نسيانها حافظة نقودها ومحاصرتها في سيارتها في أجواء شديدة البرودة.
وقالت مصادر الشرطة الألمانية إن الشابة وهي في الـ19 من عمرها، متزوجة وحامل في شهورها الأخيرة كانت تقود سيارتها بالقرب من مدينة فورتسبورج عندما فرغ خزان الوقود.
وعلقت المرأة على الطريق السريع لتكتشف أنها نسيت حافظة نقودها وبالتالي لن تتمكن من ملء الخزان بالوقود نظرا لعدم وجود نقود معها.
وعندما فكرت المرأة في استخدام هاتفها المحمول لطلب المساعدة انقطع شحن البطارية، وتمكنت الشرطة من العثور على المرأة ومساعدتها بعد نحو ساعتين من البحث.