زلزال بقوة 7 درجات بمقياس ريختر يضرب شرق أندونيسيا

ضرب زلزال عنيف بقوة سبع درجات بمقياس ريختر مناطق شرق اندونيسيا اليوم، الأحد، مما أثار حالة من الهلع واسعة النطاق فى أوساط سكان المناطق الساحلية، حيث هرع آلاف الأشخاص إلى الهرب إلى المرتفعات خشية حدوث موجات المد البحرى العاتية تسونامى.

وأوضحت هيئة الرصد الزلزالى والبحوث الجيوفيزيقية الأندونيسية أن مركز الزلزال يقع على عمق 56 كيلومترا تحت سطح البحر ويبعد حوالى 132 كيلومترا عن جنوب شرق مدينة لابوها بجزر مالوكو.

وحذرت الهيئة فى بيان لها اليوم، الأحد، من احتمال حدوث تسونامى نتيجة الزلزال العنيف الذى تسبب فى تصدع عشرات المبانى بجزر مالوكو، مطالبة سكان المناطق الساحلية بالابتعاد عن البحر.

وأشارت إلى أن السلطات المعنية تجرى حاليا حصرا بالخسائر البشرية والمادية الناجمة عن ذلك الزلزال العنيف، متوقعة حدوث المزيد من الهزات الارتدادية خلال الساعات القادمة.

وكان زلزال عنيف بقوة 7.9 درجة بمقياس ريختر قد ضرب السواحل الغربية لجزيرة سومطرة بغرب أندونيسيا فى نهاية سبتمبر الماضى، مما أدى إلى مصرع أكثر من 1100 شخص وتشريد عشرات الآلاف من الأشخاص.

وتعرضت المناطق الساحلية بغرب أندونيسيا لكارثة تسونامى عقب الزلزال العنيف الذى ضربها وبلغت قوته 9.2 درجة بمقياس ريختر فى السادس والعشرين من ديسمبر عام 2004 مما أدى إلى مصرع 220 ألف شخص على الأقل وتشريد حوالى 500 ألف آخرين.