إعلان البي بي سي عن نيتها للإعتذار من مجلس مسلمي بريطانيا

اعلنت بي بي سي انها مستعدة للاعتذار لمجلس مسلمي بريطانيا بعد اذاعة مزاعم مفادها ان المجلس شجع على قتل جنود بريطانيين.وجاءت هذه المزاعم على لسان المحرر السابق لصحيفة الدايلي تلجراف البريطانية تشارلز مور لدى استضافته في برنامج "كويستشن تايم" الذي يبث عبر القناة الاولى التلفزيونية لبي بي سي.وتكلم مور خلال المقابلة عن تظاهرة للمسلمين في بريطانيا والتي عكرت مسيرة للجنود البريطانيين القادمين الى بلادهم من العراق .وعلى الرغم من عدم التوصل الى اتفاق حيال هذه القضية الا ان بي بي سي اعلنت ان تصريحات المحرر السابق كانت "غير منصفة".وكان مور قد قال خلال حديثه ان "مجلس مسلمي بريطانيا لم يكن يندد مقتل وخطف جنود بريطانيين"، مضيفا ان "المجلس كان يعتقد ان هذه العمليات كانت امرا جيدا".وانتقد المجلس بشدة تصريحات مور وطالب باعتذار، وردت بي بي سي بالقول ان برنامج "كويستشن تايم" يتضمن دائما نقاشات حيوية ويعتبر ذلك من عناصر القوة لديه.وتابع البيان انه "في بعض الاحيان يلحق الظلم بعض الاطراف غير الموجودة في الحلقة، والحلقة مع مور كانت من احدى هذه الحالات".