تقلص فقد الوظائف بامريكا وتوقع تعزيز النمو بالصين يرفعان النفط

3/6/2010 8:18 am
قفز سعر النفط الخام إلى أعلى مستوى له في سبعة اسابيع نحو 82 دولارا للبرميل بعد تقرير أفاد ان الوظائف خارج القطاع الزراعي في الولايات المتحدة هبطت أقل من المتوقع في فبراير وبفعل إشارات من الصين إلى انها ستبقي على خطط التحفيز الاقتصادي مما جدد الآمال في تسارع وتيرة النمو.واظهر تقرير حكومي ان أرباب الاعمال الأمريكيين سرحوا 36 ألف عامل وهو عدد أقل مما كان متوقعا في فبراير ليبقى معدل البطالة مستقرا عند 9.7 في المئة الأمر الذي عزز الاعتقاد بان سوق العمل على وشك ان تشهد خلق وظائف جديدة.وكان محللون تنبأوا في استطلاع ان تهبط الوظائف خارج القطاع الزراعي في فبراير 50 ألفا وان يرتفع معدل البطالة الى 9.8 في المئة. وارتفع سعر عقود الخام الأمريكي الآجلة لتسليم ابريل 1.77 دولار ليصل إلى 81.98 دولار للبرميل بحلول الساعة 1700 بتوقيت جرينتش.وارتفع سعر عقود مزيج برنت خام القياس الأوروبي لتسليم ابريل 1.90 دولار ليصل إلى 80.44 دولار للبرميل.وارتفع النفط على الرغم من صعود الدولار الذي قد يضعف النفط والسلع الاولية الاخرى المقومة بالدولار حيث تركز اهتمام المستثمرين على احتمالات النمو الاقتصادي التي اثارها تقرير الوظائف.وسجلت اسواق الاسهم في اوروبا والولايات المتحدة أيضا مكاسب.وقال رئيس مجلس الدولة الصيني (رئيس الوزراء) وين جياباو في كلمته السنوية أمام المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني إن الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم ستواصل تطبيق سياسة نقدية ميسرة وسياسة مالية نشطة.وارتفعت اسواق الاسهم يوم الجمعة بعد صدور بيانات مشجعة عن مبيعات التجزئة والوظائف من الولايات المتحدة -أكبر سوق لصادرات اسيا- مما يشير إلى انها في طريقها للاستقرار.وأفلتت الصين من أسوأ تباطؤ عالمي من خلال زيادة الائتمان وخفض أسعار الفائدة واطلاق برنامج للبنية التحتية قيمته اربعة تريليونات يوان (585 مليار دولار) في اواخر 2008.ولكن في الشهرين الماضيين فرضت الصين قيودا على الاموال التي تقرضها البنوك من خلال رفع الاحتياطي الإلزامي الذي تودعه البنوك لدى البنك المركزي بهدف منع النمو المحموم للاقتصاد.ورفعت سنغافورة مستويات التأهب وعززت الأمن بمطارها ومنتجعاتها الجديدة بعد تحذير من قبل قواتها البحرية يوم الخميس من هجمات محتملة على ناقلات النفط في مضيق ملقة.ومضيق ملقة ممر ملاحي رئيسي يمر منه نحو 40 في المئة من تجارة العالم بما في ذلك حوالي 15 مليون برميل من النفط الخام يوميا.وجرى تداول الخام الأمريكي في نطاق 69-84 دولارا للبرميل خلال الاشهر القليلة الماضية وسط تشكك بشأن وتيرة انتعاش الاقتصاد العالمي.ويقول بعض المتعاملين والمحللين ان تحركات العملة تسيطر على اسعار النفط اذ ان قوة الطلب تبقى غير واضحة اثناء الانتعاش