طرد مسلمة من فصل للغة الفرنسية بكندا لارتدائها النقاب

ذكرت صحيفة "لا برس" فى مونتريال الثلاثاء، أن مسلمة ترتدى النقاب طردت من حصة للغة الفرنسية فى مقاطعة كيبيك مخصصة للمهاجرين لأنها رفضت الكشف عن وجهها فى الصف.وطردت المرأة وهى من أصل مصرى وحاصلة على إقامة دائمة فى كندا، من حصة اللغة الفرنسية المخصصة للمهاجرين فى معهد سان لوران فى مونتريال.ورفضت المرأة الكشف عن وجهها فى الصف بسبب وجود رجال وطلبت عدم إجلاسها مقابل هؤلاء.وحاولت المعلمة وإدارة المعهد خلال بضعة أشهر إيجاد تسوية معها وسمح لها حتى بأن تتواجد فى آخر القاعة وتقرأ واجبها وهى تدير ظهرها للرجال. وقد خلق هذا الوضع توترا بين الطلاب والمعلمة.وأوضحت صحيفة "لا برس" أن إدارة المعهد كررت مرارا طلبها من الطالبة رفع نقابها فى الصف لأسباب تربوية ولكن أمام رفضها المستمر فقد رفعت القضية إلى وزارة الهجرة فى كيبيك التى قررت أخيرا فى نوفمبر الماضى طردها من الصف. ورفعت الطالبة شكوى أمام لجنة حقوق الإنسان فى كيبيك.