منع مسلمتين بريطانيتين من السفر بعد رفضهما المرور عبر الماسحات الضوئية

ذكر ناطق باسم مطار مانشستر أن مسلمتين في بريطانيا رفضتا فحصهما من خلال ماسحات ضوئية (سكانر) منعتا من صعود طائرة كانت متجهة إلى باكستان.وخلال الحادث الذي وقع قبل أسبوعين عللت المرأتان رفضهما المرور عبر الماسحات الضوئية، والذي بدأ تطبيقه في مطارات رئيسية بريطانية الشهر الماضي، بأسباب دينية وطبية.وقالت ناطقة باسم المطار "رفضت راكبتان كانتا قد حجزتا في طائرة كانت من المقرر أن تنطلق من الصالة رقم 2 الخضوع للفحص لاسباب طبية ودينية.وطبقا لتعليمات الحكومة حول الماسحات لم يسمح لهما بالسفر".وقالت الناطقة إن 15 ألف شخص اختيروا للفحص العشوائي اجتازوا هذه الماسحات منذ بدأ العمل بها. وتسمح الأجهزة المثيرة للجدل التي تعمل بأشعة إكس لموظفي الامن بالبحث عن أي أسلحة أو متفجرات مخبأة بالاضافة إلى تحديد جنس الراكب.وينتقد نشطاء الحريات المدنية الماسحات الضوئية باعتبارها انتهاكا للخصوصية.