نجيب ساويرس يؤكد حرصه على استمرار استثماراته بالجزائر

2/16/2010 3:05 am
 أكد رجل الأعمال المصرى نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تيلكوم حرصه على استمرار استثمارات شركته فى الجزائر غير أنه قال إن الشركة قد تبيع عملياتها فى الجزائر إذا تلقت إشارة واضحة بأن استثماراتها هناك ليست محل ترحيب.وقال ساويرس – فى حديث نشره الاثنين موقع ماركت ووتش الإلكترونى على هامش المؤتمر العالمى لشركات الموبايل الذى بدأ فعالياته الاثنين فى مدينة برشلونة الاسبانية – نحن حريصون على البقاء فى الجزائر حيث تعد واحدة من أهم الأسواق سريعة النمو بشمال أفريقيا ولكن علينا أن نفهم ما إذا كانت استثماراتنا هناك مرحب بها أم لا وإذا لم يكن فإننا سوف ننظر فى خيارات أخرى. وردا على سؤال بشأن الخلاف بين أوراسكوم تليكوم المصرية وفرانس تليكوم الفرنسية حول الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل قال ساويرس نحن عاقدون العزم على بقاء استثماراتنا فى مصر لأنها السوق الرئيسى بالنسبة لنا مشيرا إلى أنه لاتزال هناك محاولات لإيجاد حل للخلاف القائم بين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم ولكنه قال إنه ليس متفائلا كثيرا فالمواقف لاتزال متباعدة.يشارك فى المؤتمر – الذى يستمر لمدة أربعة أيام – ممثلو 1300 شركة و47 ألف متخصص فى مجال التقنيات المحمولة من أكثر من 182 دولة.يذكر ان انباء قد اكدت امس الاثنين ان رئيس مجلس إدارة مجموعة اوراسكوم تليكوم المصرية نجيب ساويرس يفكر في الخروج من الجزائر .وقالت الحكومة الجزائرية في نوفمبر ان اوراسكوم مدينة لها بمبلغ 597 مليون دولار متأخرات ضرائب.ونفت اوراسكوم ذلك واستأنفت القرار وقال ساويرس لخدمة الاخبار الاقتصادية ماركت ووتش نحن حريصون على البقاء في الجزائر.انه واحد من أصولنا الرئيسية وحتى وقوع ذلك الحادث كنا سعداء جدا هناك. لكننا نريد ان نفهم ما اذا كان استثمارنا محل ترحاب هناك ام لا. واذا لم يكن (موضع ترحاب) فسننظر في الخيارات الاخرى.