آلاف من الموظفين باليونان يضربون احتجاجا على تدابير التقشف

لبى آلاف من موظفى الدولة فى اليونان اليوم، ، دعوات النقابات المختلفة إلى الإضراب احتجاجا على تدابير التقشف التى أعلنتها الحكومة الاشتراكية لإخراج البلاد من أزمة مالية غير مسبوقة.ودعت نقابة "اديدى" منتسبيها إلى التعبئة ضد "التضحيات غير العادلة وغير المجدية" التى تنص عليها الخطة الحكومية للخروج من الأزمة، وتتضمن تخفيض أجور الموظفين الفعلية، ووقف التوظيف، وإلغاء الامتيازات الضريبية.ومن المقرر أن يتظاهر الموظفون المنتسبون إلى النقابة التى تعد حوالى 300 ألف عضو قبيل الظهر فى وسط أثينا وفى سالونيكى كبرى مدى شمال اليونان.وانضم إلى الإضراب المراقبون الجويون أيضا مما سيؤدى إلى تعليق حركة الملاحة الجوية الأربعاء فى اليونان، وقد ألغت شركتا الطيران اليونانيتان أوليمبيك وايجيان كل رحلاتهما لليوم بعدما قربتا مواعيد رحلاتهما انطلاقا من اليونان مساء الثلاثاء، كما خفضت الهيئة الوطنية للسكك الحديد عدد رحلات قطاراتها على الخطوط الداخلية بسبب وقف الاتحاد الوطنى للسكك الحديد العمل لمدة تسع ساعات، أما الرحلات الدولية، فلا تطاولها حركة الإضراب.