سليمان يطالب بتحييد محكمة الحريري عن أية ضغوطات

طلب الرئيس اللبناني العماد ميشال سليمان من رئيس المحكمة الدولية القاضي انطونيو كاسيزي الاثنين ضرورة تحييد المحكمة الخاصة التي ستنظر في قضية اغتيال رئيس الحكومة اللبنانية الاسبق رفيق الحريري عن أية ضغوط أو معطيات خارجة عن إطار عملها.وقال بيان رئاسي، أن سليمان أكد لكاسيزي "وجوب أن لا تتأثر المحكمة بأي ضغوط أو معطيات خارجة عن إطار عملها وأن يتميز أداؤها بقدر عال من الشفافية إحقاقا للحق ومنعا للظلم".وأضاف البيان أن رئيس المحكمة الدولية الذي يزور لبنان حاليا،أطلع الرئيس سليمان "على المراحل التي قطعها عمل المحكمة والخطوات المرتقبة للمرحلة المقبلة في سبيل محاكمة قتلة الحريري والمحرضين على الجريمة والمتورطين فيها". وكان الرئيس الأسبق للحكومة اللبنانية رفيق الحريري اغتيل في شباط /فبراير 2005 في بيروت جراء عملية تفجير.والتقى ايضا وزير الخارجية اللبناني علي الشامي في وقت السابق اليوم كاسيزي واستمع منه إلى ما تم إنجازه حتى الآن من تحضيرات لعمل المحكمة منذ انطلاقتها في آذار/مارس الماضي".وأضاف المصدر أن الشامي أكد لكاسيزي " دعم الوزارة للمحكمة واستعدادها للتعاون لتسهيل عملها".وقالت الناطقة الرسمية باسم المحكمة فاطمة العيساوي بعد اللقاء "إن الزيارة هي زيارة تعارف مع الشعب اللبناني والمسئولين وليس أكثر وجرى خلالها تبادل وجهات النظر، وكاسيزي سعيد جدا لأنه يزور لبنان للمرة الأولى