البرلمان الأوروبي يهدد بعرقلة خطط مكافحة الإرهاب

هدد البرلمان الأوروبي بعرقلة خطط وزراء داخلية دول الاتحاد الأوروبي حول مكافحة الإرهاب بسبب التجاوزات المحتملة والمتعلقة بتداول البيانات الشخصية للمواطنين خلال عمليات المراقبة للمشتبه فيهم.وصرح مانفريد فيبر نائب رئيس المجموعة البرلمانية للديمقراطيين المسيحيين في البرلمان الأوروبي لصحيفة فايننايشيال تايمز الصادرة باللغة الألمانية إن اقتراحات وزراء داخلية الدول السبع والعشرين في الاتحاد الأوروبي لن تحصل على الأغلبية في ظل عدم الحفاظ على البيانات الشخصية للأفراد. وكان البرلمان الأوروبي قد أكد مجددا على ضرورة تعزيز حقوق المواطنين في دول الاتحاد الأوروبي وطالب بالتنسيق بين جهات العدل والداخلية من أجل ضمان توفير الأمن وحقوق المواطن.الجدير بالذكر أن الخلاف يدور حول تخزين وتبادل البيانات الشخصية لركاب الطائرات في إطار تجميع المعلومات حول المشتبه في أنهم من الإرهابيين