الهيئة تحقق في اتهامها بمهاجمة مواطن وشقيقاته

الرياض / قرر الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبد العزيز الحمين التحقيق في شكوى مواطن ادعى تعرضه وشقيقاته للاعتراض والاعتداء من قبل أفراد يتبعون للهيئة.
وكان المواطن قد تقدم ببلاغ لمركز شرطة طويق بالرياض فجر الخميس ضد أفراد من الهيئة اتهمهم فيه بإيقافه وبرفقته شقيقاته الثلاث واعتدائهم عليه وعلى إحدى شقيقاته بالضرب، حيث نقلا بعدها إلى أحد المستشفيات للتأكد من إصابتهما.
وذكرت صحيفة الوطن أن الشاب كان في طريقه برفقة شقيقاته لزيارة أسرة خطيبته في حي الملز بالرياض، ليتوجه من هناك إلى شقته التي كان يجهزها في حي لبن، حيث فوجئ بسيارة من نوع "كامري" وأخرى تحمل شعار هيئة الأمر بالمعروف، ونزل منها شخصان اعتديا على المواطن بالضرب.
فهبت إحدى شقيقاته لنجدته فسرعان ما قام المعتديين بإركاب الشاب وشقيقته التي هبت لنجدته مركبة الهيئة الرسمية، فيما قام أفراد الهيئة بعد ذلك بنقل الشقيقتين الأخرتين من سيارة شقيقهما إلى السيارة الكامرى.
وأشار الشاب في البلاغ المقدم إلى الشرطة إلى أن أفراد الهيئة، وعند تأكدهم من صحة وضع الشاب وشقيقاته، أكدوا له أنهم كانوا يشكون في أمرهم، فيما توجه بعد إطلاق سراحه صوب مركز شرطة طويق لتسجيل بلاغ بالحادثة.
من جهته، أكد المتحدث باسم هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في منطقة الرياض الدكتور تركي الشليل، الحادثة، وقال إن الرئيس العام لهيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبدالعزيز الحمين، وجه بتشكيل لجنة للتحقيق في الحادثة رافضا التعليق على الحادثة.