فصل ضباط شرطة هنود لضبطهم يرقصون مع أفراد عصابة

نيودلهي / قالت تقارير إخبارية هندية أن السلطات المحلية بولاية ماهاراشترا بغرب البلاد فصلت خمسة ضباط شرطة بعد ظهورهم في شريط فيديو يرقصون مع أفراد عصابة في حفل بأحد النوادي.
واتخذت وزارة داخلية الولاية القرار أمس بعد أن بث عدد من القنوات الإخبارية الهندية الشريط الذي التقطه مخبر للشرطة. وذكرت شبكة "نيودلهي تي في" أن الشريط أثار دهشة المؤسسة الأمنية لأن اثنين من الضباط الخمسة مسؤولان بارزان في شرطة مدينة مومباي وأحدهما مسؤول عن توفير الأمن للشخصيات الهامة.
وحول التحقيقات الأولية، صرح قائد شرطة مومباي العاصمة المالية للبلاد بأن الدليل على تورط الضباط يتضمن شهادة عدد من الحاضرين في الحفل وصورا للضباط مع أفراد العصابة.
وظهر الضباط في الشريط يشربون ويرقصون مع العصابة. ونفى أحد الضباط حضور الحفل وقال: إنه كان في النادي للمشاركة في عرض للأطفال ينظمه سياسي محلي. وقال للشبكة "لم ألتق أبدا معهم (أفراد العصابة) ولا توجد أي علاقة لي بهم وإنما كنت مدعوا لعرض للأطفال".