البابا يطالب بتغيير انماط الحياة من اجل انقاذ البيئة

استغل البابا بنديكت كلمته التقليدية بمناسبة العام الجديد امس الجمعة من اجل دعوة الناس الى تغيير انماط حياتهم لانقاذ كوكب الارض قائلا ان المسؤولية البيئية أساسية من اجل السلام العالمي.

وقال البابا ان العمل على المستوى الشخصي وعلى مستوى المجتمع مهم للغاية من اجل حماية البيئة معيدا الى الاذهان ان زعماء العالم تجمعوا في كوبنهاجن في الشهر الماضي من أجل مؤتمر الامم المتحدة بشأن المناخ.

وقال البابا امام ألاف المصلين الذين تجمعوا في ساحة القديس بطرس "ومع ذلك، في هذه اللحظة، أود ان اركز على أهمية خيارات الافراد والعائلات والادارات المحلية في الحفاظ على البيئة.

"الهدف الذي يتقاسمه الجميع، وهو شرط اساسي من أجل السلام، استغلال الثروات الطبيعية للارض بعدل وحكمة".

وقال ايضا البابا الذي تعرض لهجوم الاسبوع الماضي عندما اسقطته على الارض امرأة تعاني من مشكلات نفسية خلال قداس عشية عيد الميلاد، ان "المسؤولية البيئية" يتعين تعليمها ضمن المناهج التعليمية