الجيش اليمني يبيد 30 من عناصر القاعدة

صرح مصدر في اللجنة اليمنية الأمنية العليا بأن القوات الجوية شنت فجر الخميس "عملية نوعية ناجحة" تمكنت خلالها من قتل 30 من عناصر القاعدة.وأوضح المصدر، في بيان نقله موقع "26 سبتمبر" الإلكتروني التابع للجيش، أن القوات الجوية "قامت بتوجيه ضربة استباقية لأحد الأوكار الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة في منطقة رفض بمديرية الصعيد بمحافظة شبوة" شرق العاصمة صنعاء. وأضاف:"أسفرت العملية عن مصرع أكثر من 30 عنصرا من العناصر الإرهابية من تنظيم القاعدة يمنية وأجنبية منهم عناصر قيادية هامة".وأردف أن "عناصر التنظيم كانت تعقد اجتماعا لها بحضور الإرهابيين ناصر الوحشي والسعودي الجنسية سعيد الشهري في المنطقة للتخطيط وتنفيذ عدد من العليمات الإرهابية التي كانت تستهدف عددا من المصالح اليمنية والأجنبية ومنشآت اقتصادية هامة والتخطيط لاستهداف قيادات عسكرية وأمنية وذلك كردة فعل انتقامية على العملية النوعية المزدوجة التي قامت بها أجهزتنا الأمنية يوم الخميس الماضي في أرحب وأبين وأمانة العاصمة وأدت إلى مصرع حوالي 34 عنصرا من تنظيم القاعدة وإلقاء القبض على 29 آخرين من العناصر الإرهابية من التنظيم".وأكد المصدر أن "الأجهزة الأمنية ستواصل ملاحقتها للعناصر الإرهابية وعدم التهاون معها وإفشال مخططاتها الإجرامية والمستهدفة النيل من أمن الوطن والمواطنين".