محتال ينصب على 11 سعودياً ويختفي بـ 20 مليون دولار

القاهرة / قدم 11 سعودياً شكوى إلى مركز شرطة مدينة نصر بالقاهرة ضد محتال مصري جمع نحو 20 مليون دولار من ضحاياه السعوديين والمصريين والعرب واختفى عن الأنظار.
وتشير تفاصيل القضية إلى أن المحتال المصري أنشأ مواقع إلكترونية بحجة توظيف الأموال وتحقيق أرباح خيالية في فترة قصيرة من خلال المضاربة في البورصات العالمية، وكان يوهم ضحاياه بان لديه خبرة كبيرة جداً في هذا المجال.
وتمكن من جمع ملايين الدولارات خلال فترة قصيرة بعد أن كان يعيد لضحاياه مبالغ مالية من رأسمالهم على أنها أرباح تحققت خلال فترة قصيرة، مما جعل الثقة تستمر ويودع الضحايا أموالاً كبيرة لتحقيق مكاسب مالية أكثر خلال فترات قصيرة.
وانكشف المحتال عندما توقف قبل شهرين من إرسال الأرباح التي كانت تصل للضحايا كل شهر وبانتظام، وبعد الإتصال به وبمكتبه من قبل ضحاياه لمعرفة الأسباب التي أدت إلى توقفه عن دفع الأرباح اكتشف الجميع أنه أغلق المكتب وغيّر أرقام هواتفه واختفى عن الأنظار ومعه نحو 20 مليون دولار.