قطر مركز استثمار ساخن في 2010


برج  شارد  يعلو فوق  لندن  ب 80 طابقاً وبكلفة 2 مليار جنيه استرليني
 
وصف الرئيس التنفيذي لشركة  مار  الدولية العقارية قطر بأنها واحدة من مراكز الاستثمار الساخنة في عام 2010.
ووصف تقرير بثه موقع  هومز جوفاست كوم  على الانترنت بأنها واحدة من أسرع اقتصادات العالمي نموا حيث يبلغ ناتجها المحلي الاجمالي 72.1 مليار دولار ويصل نصيب الفرد الواحد من هذا الناتج  74 ألف دولار وفقا لتقديرات 2007.
فيما تشير التقديرات الحالية إلى أن قطر لديها أحد أعلى معدلات دخل الفرد في العالم.
وقال التقرير قطر تمتلك خدمات مالية وتجارية رئيسية بما في ذلك النفط والانشاءات وتربعها على ثالث أكبر احتياطي غاز على مستوى العالم.
وذكر التقرير أن قطر أكدت التزامها بتطوير أطول ناطحة سحاب ذات استخدام مختلط في أوروبا وتسمى  شارد  في العاصمة البريطانية لندن.
وقد بلغ البناء الرئيسي للبرج الذي يعد الأول والأعلى من نوعه في أوروبا مرحلة تخطي هيكله الفولاذي قمة محطة لندن بريدج، حيث أصبح بإمكان 375.000 شخص من مستخدمي المحطة رؤيته، فقد وصل عامود الأساس للبرج الذي يبلغ ارتفاعه 310 أمتار، إلى الطابق الخامس، وهذه دلالة على السرعة التي يتم بها انجاز هذا المعلم الذي سيرتفع بعلو 80 طابقاً.
ويمثل هذا المشروع أحد أكبر استثمارات قطر في المملكة المتحدة. ويبلغ حجم مشروع لندن بريدج كوارتر ما يقارب 1.4 مليون قدم مربع ويضم مبنيين أساسيين وهما برج شارد ومبنى لندن بريدج بلايس وبتكلفة تبلغ ما يقارب 2 مليار جنيه إسترليني.