القوات اليمنية تدمر مستودع أسلحة للمتمردين

ذكرت مصادر عسكرية يمنية أمس أن وحدات عسكرية وأمنية يمنية وجهت ضربات دقيقة ومحكمة لمواقع الحوثيين في محور الملاحيظ ودمرت الكثير من أوكارهم ومعداتهم وسقط العديد منهم مابين قتيل وجريح خلال الساعات القليلة المقبلة‏..‏ حيث دمرت هذه الوحدات مستودع ذخائر للمتمردين وسيارتين محملتين بالذخائر في محور الملاحيظ أيضا مما أدي الي اشتعالهما وسمعت في الوقت نفسه انفجارات قوية ناتجة عن وجود متفجرات داخلهما‏.‏وفي محور سفيان‏,‏ أوضحت المصادر ذاتها انه تم ضرب سيارة ثالثة للعناصر الحوثية تحمل مسلحين وأسلحة وذخائر شرق التباب السود بـ حرف سفيانواحراقها وتمكن أحد قناصة الوحدات الخاصة من قنص أحد الحوثيين أثناء خروجه من وكره في محور سفيان‏.‏وعلي صعيد العمليات والمواجهات الحكومية اليمنية والعناصر الحوثية في محور صعدة‏,‏ قالت المصادر العسكرية اليمنية ان وحدات عسكرية وأمنية تمكنت من ضرب وكر للحوثيين في صعدة كان يوجد فيه عدد من تلك العناصر للتخطيط لتنفيذ عمليات ارهابية وارتكاب أعمال اجرامية ضد المواطنين‏,‏ ولقي عدد منهم مصرعه خلال تصدي أفراد القوات المسلحة لمحاولتهم التسلل الي قرية الحدب‏.‏في حين تصدت وحدات عسكرية أخري لمحاولة تسلل من قبل عناصر التخريب باتجاه مواقع عسكرية بمحور صعدة‏,‏ حيث تم ضربها واجبارها علي الفرار‏,‏ في الوقت الذي واصلت فيه القوات المسلحة السيطرة علي عدد من المواقع والأوكار التي تتمركز فيها العناصر الحوثية‏.‏وعلي الصعيد الأمني‏,‏ ذكرت مصادر أمنية بمحافظة صعدة أنه تم القاء القبض علي شخصين للاشتباه في علاقتهما بعناصر التمرد والتخريب الحوثية ويجري التحقيق معهما حاليا من قبل أجهزة الأمن في حين ألقي القبض علي محافظة عمران علي ثلاثة صوماليين من المشتبه فيهم‏,‏ اثنان في مدينة حوت والثالث في نقطة سحواري وتم تسليمهم لأجهزة الأمن للتحقيق معهم‏.‏ومن جانبها أعلنت جماعة الحوثي في بيان ان مقاتليها في الأراضي اليمنية تعرضوا لـ‏19‏ غارة جوية سعودية أمس الأول‏,‏ كما أنهم صدوا ـ حسب قولهم ـ زحفين مشتركين للجيش اليمني والسعودي‏.‏وقال بيان للحوثيين علي موقع الكتروني بشبكة الانترنت انهم صدوا أمس الأول زحفين من جهة السعودية أحدهما بمحاذاة جبل الرميح والآخر بمحاذاة قرية الغاوية‏.‏وأضاف البيان ـ الذي جاء بمناسبة مرور شهر علي اندلاع المعارك مع الجيش السعودي ـ أنه بعد صد الزحفين عاود القصف الجوي والصاروخي علي القري اليمنية‏,‏ وأكد ان عدد الغارات الجوية بلغ حتي مساء الخميس الماضي‏,‏ أكثر من‏19‏ غارة‏.‏وكان الحوثيون قد أعلنوا ـ في بيان سابق أمس الأول لزعيم الجماعة عبد الملك الحوثي ـ تعرض مقاتليهم لـ‏40‏ غارة جوية مساء الأربعاء الماضي‏.‏وأشاروا الي ان القصف السعودي والغارات الجوية لم تتوقف علي مديرية الملاحيظ وشدا ورازح وجبل المدود وجبل الدخان وجبل الرميح‏.‏وحسب البيان الأخير ـ الذي لم يشر الي حجم الخسائر في مواجهات أمس الأول من الجانبين ـ شنت القوات السعودية خلال فترة شهر أكثر من‏600‏ غارة بطائرات إف‏16‏ وتورنادو وأباتشي‏,‏ واستخدمت أكثر من صاورخ وعشرات من قذائف الدبابات والمدفعية‏.‏وحذر البيان الجيش السعودي من مغبة الاستمرار في عدوانه وأشار الي ان الحوثيين قرروا فتح باب التطوع لمواجهة العدوان الأجنبي علي بلدهم وفتح جبهات جديدة وذلك استجابة للضغوط الشعبية‏.‏